رئيس التحرير
عصام عثمان
رئيس التحرير التنفيذى محمد ربيع
ads

العالم ينتفض ضد مرشح قطر لليونسكو.. احد اقاربه يمول تنظيم القاعدة .. وصحيفة فرنسية ..الرشاوي والسفريات المشبوهة وراء انتخابه ..ورئيس البرلمان الأفريقي يدعو العالم لأنتخاب مشيرة خطاب

الثلاثاء 10/أكتوبر/2017 - 05:20 م
مشيرة خطاب ومرشح
مشيرة خطاب ومرشح قطر لليونسكو
طه عبدالهادي
انتفض العالم فى ظل الصراع غير الشريف الذي يدور حول زعامة منظمة الثقافة العالمية "اليونسكو"، والذي تتبع فيه قطر العديد من وسائل الضغط غير الشريفه، والتي ترتكز إلى محاولات الرشاوى والاستضافات المشبوهة للعديد من الناخبين داخل الدوحة. كما كشفت مصادر صحفية أن أحد أقارب حمد عبد العزيز الكوارى مرشح قطر لليونسكو من المطلوبين دوليًا وهو على قوائم الإرهاب التى أعدتها الدول العربية الاربعة عقب مقاطعتها لقطر. حيث اصدر رئيس البرلمان الأفريقى، روجيه أنكودو، على هامش جلسة البرلمان المنعقدة اليوم الثلاثاء، بيانا رسميا لدعم السفيرة مشيرة خطاب فى انتخابات اليونسكو.

حيث أشارت الشبكة الفرنسية "فرانس 24" إلى الاعتبارات العديدة التي ترجح كفة الدول العربية المشاركة في السباق الخاص بزعامة اليونسكو، والتي من بينها مصر ولبنان وقطر، إلا أن محاولات الأخيرة لا ترتكز على القدرات الدبلوماسية بقدر ما تعتمد على تأثير اللوبيات التي تحركها بعض المؤسسات المتخصصة في ذلك بالولايات المتحدة الأميركية وأوروبا، وعلى رأسها “ESL” و”نيتورك” و”بورت لاند”، لافتة إلى أن فرنسا لا تلقي بثقلها الكامل في دعم مرشحها الموجود حاليًا في السباق.
وخلال مقابلة نشرتها صحيفة “لو بوينت” الفرنسية، اعتبرت مشيرة خطاب، مرشحة مصر للمنصب، أن “هناك اتفاق ضمني على أن [فرنسا] لن تقدم مرشحًا لمهمة الأمين العام، وعلاوة على ذلك، كان من المفهوم أن الولاية القادمة ستمنح للعالم العربي، الذي لم يشغل هذا المنصب أبدا”.
وأضاف “لا نفهم موقف فرنسا، من أفضل من امرأة مسلمة عربية لتولي هذا المنصب، فبجانب المؤهلات اللازمة، للتحدث ضد جميع أنواع التطرف؟ وهذا ما لم يأخذ في الاعتبار، فإن بلدي مصر، في حالة سلام في الشرق الأوسط منذ 40 عامًا، ويمكن أن تتحدث مع الإسرائيليين والفلسطينيين على حد سواء”.
وأفادت وسائل الإعلام الفرنسية أيضا أن قطر دعت مؤخرًا العديد من أعضاء المجلس التنفيذي لليونسكو في رحلة مدفوعة الأجر إلى الدوحة.
وحظيت محاولة الصين بقيادة تانغ المخضرم في اليونسكو بشكوك، حيث يقول بعض النقاد إن بكين تسعى للاستفادة من الفجوة التي خلفتها الولايات المتحدة من أجل كسب المزيد من النفوذ على مؤسسات الأمم المتحدة بشكل عام.

كما وجد ايضا مصادر صحفية كشفت عن أن أحد أقارب حمد عبد العزيز الكوارى وزير الثقافة والفنون والتراث القطرى ومرشحها لمنظمة التربية والعلوم والثقافة من المطلوبين دوليًا وهو على قوائم الإرهاب التى أعدتها الدول العربية الاربعة عقب مقاطعتها لإمارة قطر فى 5 يونيو الماضى.

كما أضاف المصدر، أن القطرى المطلوب هو عبد اللطيف الكوارى المتهم بدعم وتمويل المنظمات الإرهابية فى الشرق الأوسط، موضحًا أنه أدرج على قوائم العقوبات الأمريكية فى أغسطس 2015، حيت أنه متهمًا بدعم الإرهاب والتطرف.

وقال ايضًا، إن الأمم المتحدة أدرجته على قوائم العقوبات فى سبتمبر 2015 لإنشائه جمعية مشبوهة تقوم بجمع الأموال لتنظيم" القاعدة"، حيث سهل سفر قياديين فى القاعدة إلى قطر وأعد لهم ملاذًا أمنًا فى الدوحة فى عام 2000.
وبناءً على ذلك أصدر رئيس البرلمان الأفريقى، روجيه أنكودو، على هامش جلسة البرلمان المنعقدة اليوم الثلاثاء، بيانا رسميًا لدعم السفيرة مشيرة خطاب فى انتخابات اليونسكو.
وقال “أنكودو” فى خطابه: “باسم كل الشعوب الأفريقية، ندعم السفيرة مشير خطاب فى انتخابات اليونسكو، وندعو كل المؤسسات الأفريقية والممثلين الدائمين لدعم المرشحة باعتبارها مرشحة أفريقيا”.
وفى سياق متصل، أكد النائب مصطفى الجندى، عضو مجلس النواب والمستشار السياسى لرئيس البرلمان الأفريقى، أن روجيه أنكودو تواصل مع المندوب الدائم للكاميرون فى اليونسكو، وطالبه بالالتزام بدعم السفيرة مشيرة خطاب فى الجولة الثانية من الانتخابات المقرر انطلاق التصويت فيها بعد قليل.

إرسل لصديق

هل تتوقع تأهل مصر لدور الـ 16 فى كأس العالم

هل تتوقع تأهل مصر لدور الـ 16 فى كأس العالم
ads
ads
ads