رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads
هاني أبوالقمصان
هاني أبوالقمصان

أضحـك الصـورة تطلــع حلوة ؟!

الخميس 18/يناير/2018 - 03:58 م

أدعو أصحاب الهيبة والوقار غير القادرين على الضحك بأن ينضموا إلينا نحن أفراد الشعب البسطاء والمواطنين ، مع كل التأكيد لفخامتكم والوعد بأن القدرة على الضحك سوف تستمر معنا إلي فترة قادمة ليست قليلة، ونظراً لأهمية الضحك لصحة الإنسان النفسية والعقلية والبدنية فلن تلجئوا للعلاج فى مراكز الطب النفسي ، ونحن أمام مادة للضحك تجعل العين تدمع تلقائياً، فمنذ يومين استقبلنا جميعاً خبر القبض علي الدكتور هشام عبدالباسط محافظ المنوفية، وهذا منصب سياسي رفيع المستوي بمثابة رئيس جمهورية لمحافظته ومعه رجلي أعمالي والتهمه هي الفساد والاتفاق معهم لتقاضي رشوة مبلغها مليوني جنية مقابل تخصيص قطعة أرض لصالح رجالي الأعمال بالمخالفة للقانون.

وقبله كان القبض علي سعاد الخولي نائب محافظ الإسكندرية صاحبة الجملة الشهيرة متقلش أيه أديتنا مصر .. والآن حان وقت العمل واشتغلوا أنتم لمصر، ومعها ستة متهمين آخرين للمحاكمة الجنائية، لارتكابهم جرائم رشوة موظف عمومي لأداء عمل من أعمال وظيفته والإخلال بواجباتها وتزوير محرر رسمي واستعماله .. وقبلها كان القبض علي محافظ الفيوم المستشار وائل مكرم وعزله من منصبة لإمتناعه عن تنفيذ حكم قضائي، وأيضاً القبض علي مدير أمن ديوان عام محافظة المنيا، لاتهامه بالرشوة وتسهيل الاستيلاء على المال العام، وتنشط هيئة الرقابة الإدارية في ملاحقة المتورطين في قضايا فساد والكسب غير المشروع، كما تمكنت خلال الأشهر الأخيرة من كشف عشرات الوقائع، المتهم فيها مسئولون حكوميون ورجال أعمال في مجالات مختلفة.

وهنا السؤال أين دور إقرار الذمة المالية قبل تعيينهم والذي يعطي مؤشر علي نزاهتهم، وأين دور التقارير الفنية التي تثبت مدي تركيزهم في المهام الوظيفية وتؤيد كفاءتهم، وعلي أي أساس يتم انتقائهم دون غيرهم وما كم هذا الفساد المنتشر بين المسئولين والمفترض أنهم مسئولون علي نهضة هذا الوطن، ويسأل في هذا أيضاً إن أردنا الإصلاح القائمون علي اختيار هذه النماذج وتعيينهم فهذا يدل علي تقاعس وتقصير واضح في أداء ودور المعنيين بالأمر فكانت النتيجة؟

إرسل لصديق

من سيتوج بكأس مصر

من سيتوج بكأس مصر
ads
ads