رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

نجاة 42 شخص من السفينة اليمنية الغارقة

الخميس 08/ديسمبر/2016 - 10:00 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
وكالات
تمكنت فرق الإنقاذ في قوات خفر السواحل اليمنية من إنقاذ 42 شخصا من ركاب السفينة التي غرقت الثلاثاء الماضي على بعد 26 ميلا بحريا شمال غرب محافظة أرخبيل سقطرى والتي كانت تقل على متنها 62 راكبا بينهم نساء وأطفال قادمة من مدينة المكلا بمحافظة حضرموت إلى أرخبيل سقطرى. وأوضحت مصادر رسمية يمنية اليوم الخميس أن فرق الإنقاذ تواصل البحث عن بقية الركاب المفقودين الذين كانوا على السفينة وعددهم 20 بعد أن غرقت السفينة في المحيط الهندى إثر تعرضها لحادث وظلت مفقودة لنحو 5 أيام.
وأوضح اللواء أحمد سعيد بن بريك محافظ حضرموت أن سلطات المحافظة فور تلقيها خبر غرق السفينة أمرت قيادة المنطقة العسكرية الثانية وقوات خفر السواحل وهيئتي موانئ البحر العربي والصيد البحري بالتحرك السريع وارسال نداءات الاستغاثة للسفن الموجودة في البحر للمشاركة في عمليات الإنقاذ. وقال على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن سفنا بحرية من أمريكا واليابان والنمسا وأستراليا وروسيا بالإضافة إلى المروحيات والسفن التابعة لقوات التحالف وعدد من الصيادين من أبناء محافظة حضرموت يشاركون في عمليات البحث والانقاذ.
وشهد أيضا غارات جوية تقتل 14 مسلحا في أفغانستان «التجمع للأحرار» يجدد إمكانية مشاركة حزبه في الحكومة المغربية الجديدة بريطانيا تستعد لإقامة أول وجود عسكري لها في البحرين منذ 45 عامًا وأشار إلى أن الروايات الأولى لعدد من الناجين توضح أن جميع ركاب السفينة التي كانت متوجهة من المكلا إلى سقطرى تم توزيعهم على عدد من قوارب النجاة التي كانت موجودة على ظهر السفينة عندما بدأت المؤشرات الأولى للغرق ومن تبقى منهم استخدموا قاربا مطاطيا والإطارات الخاصة بالنجاة.
وقد عقد فهد كفاين وزير الثروة السمكية وهو رئيس لجنة إنقاذ وإغاثة السفينة اجتماعات مستمرة بغرفة العمليات بالمكلا مع المحافظ وقائد المنطقة الثانية اللواء لمتابعة عمليات الإنقاذ وأكد أن جميع من تم إنقاذهم أحياء ولا توجد أي معلومات عن وفيات حتى اللحظة.
وقال إن الساعات المقبلة حرجة جدا وتطلب تكثيف المزيد من الجهود للبحث، معربا عن أمله في إنقاذ باقى الركاب.

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads