رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

صور.. تفاصيل إعادة متحف نجيب باشا محفوظ للنور بعد دخوله نفق المخازن لسنوات

الثلاثاء 20/مارس/2018 - 08:47 م
تفاصيل إعادة متحف
تفاصيل إعادة متحف نجيب باشا محفوظ للنور
مصطفى محمود

افتتح مستشفى النساء والولادة بكلية طب القصر العيني "جامعة القاهرة"، تطوير أكبر متحف عينات أمراض النساء والولادة، بعد التجديد الكلي والتحديث لخدمة التعليم الطبي، ويحمل اسم "متحف نجيب باشا محفوظ"، صباح اليوم، وذلك بعد افتتاحها قبل 11 عاما، وأكد د. محمود ممتاز رئيس أقسام النساء والولادة بالقصر العيني، أن أعمال التطوير استغرقت عام كامل منذ 20 مارس 2017، أن هناك عدد من أعمال التطوير في أقسام المستشفى، واستغرقت أعمال التطوير نفسها في أقل من شهرين، وتحول المتحف من مخزن للعينات.

وأكد د. عمرو حسن، أستاذ مساعد النساء والتوليد بكلية طب جامعة القاهرة، أنه بعد 90 عاما من بزوغها، سيتم إعادة فتح متحف نجيب باشا محفوظ لأمراض النساء والتوليد بعد التحديث والتجديد، وهو يقع داخل قسم أمراض النساء والتوليد في كلية القصر العيني، وهو أقدم وأوسع وأكبر مستودع عينات للأمراض النسائية، والتوليد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وافتتح عام 1929 ويضم أكثر من 1300 عينة من حالات نادرة وغامضة.

المتحف هو فكرة الأستاذ الدكتور نجيب باشا محفوظ (1882-1974)، طبيب أمراض النساء الملكي ومؤسس أول خدمة مخصصة في طب النساء والتوليد في مصر، وحقق إشادة عالية وطبعت نماذجه في أطلس نشر في 3 مجلدات في بريطانيا عام 1947.

وقال د. أحمد المناوي أمين لجنة المتاحف كلمة عن حلم نجيب باشا محفوظ بتخليد مهنة الطب، والجهند الكبير المبذول في إعادة المتحف للنور مرة أخرى.

وقال د. فتحي خضير عميد كلية طب القصر العيني، أن القصر العيني له تاريخ طويل وله مستقبل مشرق وكبير، وان افتتاح المتحف اليوم، و تخليد باسم نجيب باشا محفوظ وهو من مؤسسي طب القصر العيني، واليوم هو انتقال لعصر جديد في تكنولوجيا المستقبل.


إرسل لصديق

ads
هل توافق على انسحاب تركي ال الشيخ من الاستثمار بالرياضة المصرية

هل توافق على انسحاب تركي ال الشيخ من الاستثمار بالرياضة المصرية
ads
ads
ads