رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads
سالى الجباس
سالى الجباس

المواطن المصرى يا جماله عليه

الأحد 25/مارس/2018 - 12:33 م
المواطنون المصريون رجال و نساء إمتازوا بقوة تحملهم و صبرهم على الشدائد و تقديم المصلحة العامة على المصلحة الشخصية بجانب حرصهم على توفير الحماية للضعفاء و المساكين و ظهر هذا منذ أحداث 28 يناير 2011.
و جاء هذا كله نتاج حس وطنى ووجدانى وفكرى و تاريخى يعبر عن القيمة الإنسانية المصرية التى تكتسب أهميتها من المسألة الوطنية التى تجسد قيمة الإنتماء الوطنى، الذى يعد جوهريا فى حياة الإنسان ، و يساهم فى إشباع الوجدان الإنسانى ، فالوطن لا يكتمل معناه الا بالمواطن الذى يعمل على تعميق مبادىء الوطنية ، بل و يعزز من قوة هذا الوطن.
فالوطن لا يعنى الأرض و التراب فحسب ، بل يتجاوز ليصل لحد المسؤولية المشتركة و السعى الدائم لتحقيق مكاسب جديدة قائمة على مبدأ العدل و المساواة تضاف إلى مكاسب الوطن.
والجدير بالذكر أنه لايكفى أن يعيش المواطن المصرى على أمجاد آبائه وأجداده وإنما لابد دائماً أن نسعى جميعا إلى صنع حاضرنا و مستقبلناو تاريخنا الحديث بل و إستكمال بناء مجدنا العريق ،فالإنتماء الوطني إلتزام ومسؤولية ،،،، لربط مكاسب الماضي بمنجزات الراهن وصولاً إلى مستقبل وطني جديد مشرق ، يمارس فيه أبناءه مسؤولياتهم وأدوارهم ووظائفهم وحقوقهم. و من أشكال هذا الألتزام و تلك المسئولية ، المشاركة فى إختيار الأشخاص الجديرين لادارة شئون المجتمع و لتوليهم نظام الحكم الداخلى.
ولن يتم هذا الإختيار إلا من خلال ممارسة حق التصويت بطريقة الإنتخابات و التى تعد الوسيلة الاكثر قبولا لإسناد السلطة السياسية زمام إدارة الحكم فتعد الانتخابات جوهر النظام الديمقراطى بل تضفى الشرعية على النظام الحاكم هذا بالإضافة إلى أنها أداة قانونية تضمن حق مشاركة المواطنين في عملية صناعة القرار السياسى و إختيار ممثليها لادارة الشئون العامة لبلدهم وفقا للدستور المصرى و نص الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، ولا ننسى أيضا أنها وسيلة لتمكين المواطنين من التعبير عن آرائهم وتعزز شعورهم بالكرامة.
وفي النهاية، فالإنتخابات مظهر من مظاهر تكريس مبدأ الأمة صاحبة السيادة التى تشارك بقوة مؤثرة في صنع القرار السياسى و إختيار رئيسها و تشكيل حكومتها . و بعد الحادث الغشيم أمس بمحافظة الأسكندرية الذى أدى إلى إنفجار المعسكر الرومانى و إستشهاد شرطيين و إرتفاع عدد المصابين و نجاة مدير أمن الاسكندرية من الإغتيال... فلابد من المجتمع المصرى شبابه و رجاله و نساؤه أن يتصدر المشهد و يكون قوى مترابط و يرفع شعار ( نحن الامة صاحبة السيادة و نعم للإستقرار و دعم الدولة ) و نقول للعالم أجمع المواطن المصرى يا جماله عليه.

إرسل لصديق

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads