رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

صلاة عيد الفطر .. موعدها وحكمها وسننها

الجمعة 15/يونيو/2018 - 01:17 ص
الوسيلة
وفاء الشربيني
قال الأزهر الشريف، إن صلاة العيد سنة مؤكدة واظب عليها النبى -صلى الله عليه وسلم- وأمر الرجال والنساء بحضورها حتى لو كان عند النساء عذر يمنع من الصلاة.

وأضاف الأزهر في فيديو له، أنه يبدأ وقت صلاة العيد بعد شروق الشمي بحوالى عشرين دقيقة، ويمتد إلى ما قبل صلاة الظهر بعشرين دقيقة تقريبا، ويفضل بعض العلماء أن تكون صلاة العيد فى الخلاء خارج المسجد ويرى الشافعية أن صلاة العيد داخل المسجد أفضل.

وأوضح: صلاة العيد ركعتان كهيئة غيرها من الصلوات ويكبر فى الاولى سبع تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام، وفى الركعة الثانية خمس تكبيرات بعد تكبيرة القيام وقبل القراءة، وما يسحب فعله قبل الصلاة، هو الغسل والطيب للرجال وارتداء الجميل من الثياب، وأكل تمرات قبل الخروج للصلاة فى عيد الفطر خلافا للأضحى.

وتابع: من سنن صلاة العيد أن تصلى جماعة ويجوز رفع اليدين فى التكبيرات مع الخلاف فى ذلك وللمأموم أن يجهر بالتكبير إن شاء، وينتظر الإمام بين كل تكبيرتين بقدر مايقول "سبحان الله، الحمدلله، لا إله إلا الله، الله أكبر"، ويسن أن يقرأ الإمام بعد الفاتحة بسورة الأعلى وسورة الغاشية فى الثانية، وأن يخطب الإمام بعد الصلاة بخطبتين يكثر فيهما من التكبير ويفصل بينهما بجلسة قصيرة ويستحب للناس سماع الخطبة

وأكمل: إن حضر المصلى وقد سبقه الإمام بالتكبيرات أو ببعضها لا يقضيها، وإن أدرك الإمام فى التشهد جلس معه، فإذا سلم الإمام قام فصلى ركعتين يأتى فيهما التكبير، ومن فاتته صلاة العيد وأحب قضائها، صلاها ركعتين بتكبيراتها.

إرسل لصديق

ads
هل توافق على انسحاب تركي ال الشيخ من الاستثمار بالرياضة المصرية

هل توافق على انسحاب تركي ال الشيخ من الاستثمار بالرياضة المصرية
ads
ads
ads