رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

قصة المرآة المسكونة بشبح قائد تيتانيك

الإثنين 19/نوفمبر/2018 - 11:11 ص
قصة المرآة المسكونة
قصة المرآة المسكونة بشبح قائد تيتانيك
شروق الدقادوسي
عرضت مرآة مسكونة بشبح قائد تيتانك للبيع في مزاد علني بأكثر من 10،000 جنيه استرليني.

تلك المرأة التي يعود عمرها لـ 110 سنة، كان يمتلكها "إدوارد جون سميث" قائد سفينة تيتانيك، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

كان "سميث" نظر فيها قبل أن يتركها على طاولة ملابس منزله في "ستوك أون ترينت" قبل أن يبحر على السفينة التي غرقت في 14 أبريل 1912.

وبعد غرق السفينة ووفاة القائد ، عرض أقارب القبطان على الخادمة الحصول على شيء واحد من المنزل ليكون معها كتذكار بدلًا من الأجور، فوافقت على أن تأخذ المرآة.

ولكن الخادمة المذعورة أخبرت أقاربها أنها لا تزال ترى وجه النقيب سميث في المرآة ذات الإطار الفضي كل عام في الذكرى السنوية عندما غرق تايتانيك.

ومنذ ذلك الحين ، تم تمرير المرآة المسكونة من قبل أقارب الخادمة وتم اكتشافها لاحقًا في حوزة متوفية في ولفرهامبتون قبل أن تستحوذ على المالك الحالي ديفيد سميث ، الذي احتفظ بها في قبو على مدى السنوات الخمس الماضية.

وقال القائمون على المزاد علني لبيع المرآة "من يشتري هذا في ديسمبر سيكون في وقت مناسب لاختبار هذه الأسطورة لأنفسهم في الذكرى 107 في أبريل المقبل".

ومن المتوقع أن يصل سعر المرآة أكثر من 10.000 جنيه استرليني.

إرسل لصديق

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads