رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

تلاميذ من 14 محافظة في امتحانات اللجان الخاصة للشهادة الإعدادية بمستشفى 57357.. مدرسة المستشفى تهدف للحفاظ على المستويات التعليمية للأطفال مرضى السرطان.. المستشفى توفر الخدمات اللوجيستية للامتحانات

الأحد 12/مايو/2019 - 05:20 م
تلاميذ من 14 محافظة
تلاميذ من 14 محافظة في امتحانات اللجان الخاصة للشهادة الإعدا
مصطفى محمود


بدأت وزارة التربية والتعليم في امتحانات الشهادة الإعدادية، في القاهرة السبت، وتم تخصيص 14 لجنة خاصة، في مستشفى سرطان الأطفال مصر 57357، للأطفال المصابين بالسرطان في 14 محافظة، والمحجوزين لتلقي العلاج داخل المستشفى.

وجاء إجراء الامتحانات في اللجان الخاصة للأطفال مرضى السرطان، بناء على قرار من وزير التربية والتعليم، رقم 258 في 30 يوليو 2013، بشأن تشكيل لجان خاصة لامتحان الطلاب نزلاء مستشفى 57357، حيت نصت مادته الأولى على "يعقد امتحان الطلاب المرضى نزلاء مستشفى الأورام للأطفال 57357 داخل هذه المستشفى كل عام الدورين الأول والثاني".

وحدد القرار عدد من القواعد لإجراء الامتحانات بالمستشفى، وهي أن تتولى أدارة السيدة زينب التعليمية الإشراف على امتحان سنوات النقل بكافة المراحل التعليمية، والقيام بكافة الإجراءات لذلك، وإخطار الإدارات التعليمية بالمحافظات التابع لها هؤلاء الطلاب، أما الشهادة الإعدادية فتتولى الإدارات التعليمية التابع لها الطلاب نقل كراسات الإجابات والأسئلة الطلاب داخل كل محافظة لتحقيق تكافؤ الفرص بين الطلاب، وتتولى الإدارة العامة للامتحانات نقل وإعداد الأسئلة وكراسات الإجابة للشهادة الثانوية.



وأكد د. عصام شوقي، مدير الخدمة الاجتماعية بمستشفى 57357، على أن هدف المستشفى من كل ذلك،هو تمكين الأطفال المرضى من آداء امتحاناتهم، وألا تقف ظروفهم المرضية حائلا دون مستقبلهم الدراسي، إضافة إلى تخفيف حدة التوتر الذى تستشعره الأسرة نتيجة للظروف المرضية التى يمر بها أولادهم خوفا على مستقبلهم التعليمي، والتأكيد على أن مسئولية 57357 المجتمعية نحو أبناءها ليست فقط على المستوى الصحي ولكن أيضا على المستوى التعليمي والإنساني.

وقال: نوفر هذه الخدمة للطلاب المرضى الذين تحول ظروفهم الصحية وأوضاعهم المرضية دون آداء امتحاناتهم أمام لجانهم الطبيعية، كما توفر كافة الخدمات اللوجيستية التى تحتاجها الامتحانات، من توفير أماكن للامتحان وتصوير الوثائق والمستندات وأسئلة الامتحان واستقبال الملاحظين والمراقبين، إضافة إلى التنسيق مع الإدارات التعليمية على مستوى الجمهورية، للحصول على الموافقات الإدارية اللازمة لإجراء الامتحانات للطلاب المرضى.

وعن آلية ذلك، أكد على أن ٥٧٣٥٧، ترفع هذه الموافقات التى منحت بناء على تقارير طبية صادرة من المستشفى، إلى الإدارة التعليمية بالسيدة زينب، والتى تتولى توفير كافة المتطلبات التعليمية، ولجان الملاحظة والمراقبين، وفقا للتعليمات و اللوائح المنظمة لها بوزارة التربية والتعليم.



وقالت دينا علي، رئيس قسم المتطوعين بمستشفى 57357، أن المدرسة بدأت بالمستشفى عام 2007 منذ افتتاحها رسميا، وهي أول مدرسة يتم إنشاءها في مستشفى مصري، وتوفر أحد المدارس الخاصة كافة المدرسين لجميع المواد التعليمية، وذلك بعد خضوعهم للاختبارات التي تؤكد أهليتهم للتدريس، ويتواجدون بشكل يومي في المدرسة، ويطبقون جداول الحصص، ويحضر معهم الأطفال حسب المراحل الدراسية والفرق المختلفة، وتذاع الجداول على شاشات المستشفى بشكل مستمر، كما أن الأطفال الذين يواجهون مشكلات في الحضور من الغرف بسبب المناعة، فإن هناك مدرسين يتفقدونهم ويساعدونهم في المذاكرة وشرح المناهج في غرفهم.



وقالت: نمنحهم الأمل في العلاج مع الحفاظ على حقوقهم في كل شئ، وتساعد مدرسة 57357 في تغيير تفكير الأطفال في العلاج فقط، ولكن الاندماج في التعليم أيضا، وبالتالي اهتمامات أخرى تخفف من آلام المرض، ولذلك فإن 57357 تلعب دورا هاما في حياة الأطفال المرضى بداخلها، وتحفيزهم نحو الشفاء.



إرسل لصديق

من سيتوج بكأس مصر

من سيتوج بكأس مصر
ads
ads
ads