رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

"قادمون يا نينوى" العراقية تجتمع لتأمين الساحل الأيسر شرقي الموصل

الخميس 26/يناير/2017 - 08:01 م
قادمون يا نينوى العراقية
قادمون يا نينوى" العراقية
مى أحمد
ناقش رئيس الأركان العراقي الفريق أول عثمان الغانمي،اليوم الخميس، مع نائب رئيس هيئة "الحشد الشعبي" هادي العامري جهود الحرب على تنظيم(داعش) الإرهابي والمستجدات العسكرية في محافظة نينوى واستعدادات المرحلة القادمة من أجل حسم المعركة ضد الإرهاب.
وذكرت وزارة الدفاع العراقية أن الجانبين أكدا ضرورة الحفاظ على أرواح المدنيين وتوفير الأماكن الملائمة لاستقبال النازحين حتى انتهاء المعارك والعودة إلى مناطقهم المحررة، وأشاد الغانمي بالتنسيق والتعاون الكبير بين القوات المسلحة من الجيش والشرطة والحشد الشعبي والعشائر.
كما اجتمعت قيادة عمليات "قادمون يا نينوى" برئاسة الفريق عبد الأمير يار الله في مدينة الموصل، بحضور قيادات القوات البرية وعمليات تحرير نينوى والحشد الشعبي وحشد نينوى وشرطة نينوى والفرقة 16 بالجيش.. وتم خلال الاجتماع تدارس الأدوار الأمنية والاستخبارية من أجل مسك الأرض وتأمين الساحل الأيسر شرقي الموصل بالكامل بعد عملية تحريره بالكامل، انتظارا لأوامر القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لبدء عملية تحرير الساحل الأيمن غربي مدينة الموصل.
وميدانيا، تمكنت قوة من استخبارات قيادة عمليات "تحرير نينوى" التابعة لمديرية الاستخبارات العسكرية من العثورعلى موقع لداعش لتفخيخ وصناعة العبوات الناسفة وقذائف الهاون في حي الملايين شمال شرقي الموصل.
وحوي الموقع قذائف هاون محلية الصنع عيار 180 مم وبراميل مملوءة بمادة"سي فور" شديدة الانفجار وقناني غاز وفحم وسماد كيماوي وأواني خاصة بصنع العبوات ومواد أولية بكميات كبيرة تستخدم بصناعة العبوات الناسفة والقنابل والمتفجرات.
وأشارت وزارة الدفاع العراقية إلى أن الموقع يعد الأكبر من حيث المساحة وكميات المواد المتفجرة التى تم العثور عليها بالساحل الأيسر، لافتة إلى أن الموقع كانت يعمل فيه عناصر من جنسيات أجنبية وعربية وخبراء متفجرات بداعش.
وكان قائد عمليات "قادمون يانينوي" الفريق رشيد يارالله أعلن يوم الثلاثاء 24 يناير تحرير الساحل الأيسر شرقي مدينة الموصل المكون من 87 حيا سكنيا ومنطقة من قبضة تنظيم(داعش) الإرهابي.. وانطلقت العمليات العسكرية لتحرير نينوى في 17 أكتوبر الماضي، وبدأت المرحلة الثانية لعمليات تحرير الموصل يوم الخميس 29 ديسمبر 2016 وتمكنت خلالها القوات من الوصول إلى ضفة نهر"دجلة" وسيطرت على مداخل ثلاثة جسور من إجمالي خمسة تربط شطري المدينة التى انتهت المرحلة الأولى لتحريرها يوم الخميس 15 ديسمبر، وطالب القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القوات المسلحة المشتركة بالتحرك بسرعة لتحرير الساحل الأيمن غربي مدينة الموصل بعد استكمال تحرير الساحل الأيسر.

إرسل لصديق

ads
هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads