رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

مرعب.. العثور على رؤوس وأعضاء تناسلية مخيطة ببعضها داخل مركز للتبرع في أريزونا

الأحد 28/يوليه/2019 - 04:31 ص
مرعب.. العثور على
مرعب.. العثور على رؤوس وأعضاء تناسلية مخيطة ببعضها داخل مركز
امال بدوي

في جريمة تشبه قصة "فرانكشتاين" السفاح، تم العثور على عدد هائل من الجثث التي تم جمعها من داخل مركز للتبرع بالأعضاء، ووجدت الشرطة أن المركز احتفظ "بمجموعة من الرؤوس، والأذرع، والسيقان وبعض الأعضاء التناسلية"، كما تقول السلطات في أريزونا.

وتم اكتشاف تلك الأشياء البشعة خلال اقتحام مكتب التحقيقات الفيدرالي عام 2014 لمركز الموارد البيولوجية (BRC) في فونيكس بولاية أريزونا، ووفقًا لشهادة حديثة من دعوى قضائية، ادعى أحد عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي بأن BRC احتفظ بـ "مبرد مليء بالأعضاء التناسلية والرؤوس المصابة".

من بينها "رأس امرأة صغيرة مخيط على ضلع ذكر كبير مثل فرانكشتاين معلقًا على الحائط"، وفقًا لـصحيفة مترو، تقول السلطات إن الجثث كانت مقطعة بالمنشار الكهربائي، وكشف الباحثون عن أنه تم العثور على برك دماء وسوائل جسدية أخرى على أرضية المبرد.

يقاضي المنشأة أكثر من 33 شخصًا، يقول أحدهم يدعى «هارب» إنه تبرع بجثتي والدته وجدته إلى BRC لاستخدامها في أغراض علمية، وبحسب ما ورد أرسل المرفق له رماد والدته في البريد، لكن "هارب" قال إنه غير متأكد الآن إذا كان لوالدته حقًا.

عثر عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي في النهاية على 1.755 من أجزاء جسم الإنسان أثناء مداهمة BRC، وقد نقلوا الجثث في 142 كيسًا منفردًا تزن 10 أطنان، وفقًا لما قاله عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق ماثيو باركر فإن بعض الضباط الذين شاركوا الاقتحام تم تشخيصهم منذ ذلك الحين باضطراب ما بعد الصدمة، قال باركر: 'لم أستطع النوم ليلا بعد رؤية ذلك، لقد بدا الأمر وكأنه متجر حيث يمزقون الأشياء الغير مرغوب فيها.

إرسل لصديق

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads