رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

الحكومة الفلسطينية تعلن صرف 60% من كل راتب رغم تواصل احتجاز إسرائيل للأموال

الإثنين 29/يوليو/2019 - 10:35 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وكالات
أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، عن صرف 60% من رواتب موظفي الحكومة في الضفة وغزة الأسبوع القادم، رغم مواصلة اسرائيل احتجاز أموال عائدات الضرائب.

وأكد اشتية، خلال جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية، اليوم الاثنين، أن صرف الرواتب سيتم وفق المعايير المعتمدة سابقا، وبالتزامن مع دفع مستحقات الأسر المحتاجة من وزارة التنمية الاجتماعية بقيمة 110 ملايين شيقل، علما بأن 90 مليونا منها مخصصة لقطاع غزة.

من جهة ثانية، ومراعاة للظروف المالية التي تمر بها الحكومة الفلسطينية، أكد مجلس الوزراء ضرورة أن تتقاضى الجامعات في الضفة الغربية وقطاع غزة نسبة 50% من الرسوم الجامعية من أبناء العاملين في الوظيفية العمومية، وترحيل النسبة الباقية (50%) كدين على الطلبة إلى حين انتهاء الأزمة المالية التي تمر بها الحكومة ليتم تسديدها من الطلبة إلى الجامعات.
على صعيد آخر، أكد شتيه على دعم الحكومة لأصحاب البيوت التي تعرضت للهدم في حي واد الحمص في صور باهر بالقدس الشرقية، داعيا إلى توفير كل متطلبات الصمود لهم في مواجهة محاولات تهجيرهم عن أرضهم.

وأوعز رئيس الوزراء بتشكيل لجنة قانونية من الوزارات المعنية لمتابعة وتوثيق جريمة هدم هذه المباني وتقديم ملفها للمحاكم الفلسطينية، مشيرا إلى أن اللجنة ستبدأ عملها خلال أيام.

في السياق نفسه، بين اشتية أن قرار وقف العمل بالاتفاقيات مع إسرائيل جاء ردا "على انتهاك تل أبيب المستمر والمتواصل للاتفاقيات الموقعة معها في كافة المجالات، ومنها قرصنة الأموال الفلسطينية ومصادرة الأراضي وعمليات الهدم التي كان آخرها جريمة هدم المباني في واد الحمص".


إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads