رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

السفارة المصرية في تنزانيا تُقيم حفل استقبال لإحياء ذكرى ثورة يوليو المجيدة

الخميس 01/أغسطس/2019 - 01:59 م
السفارة المصرية في
السفارة المصرية في تنزانيا تُقيم حفل استقبال لإحياء ذكرى ثور
هبة محمد

أقام السفير محمد جابر أبو الوفا، سفير جمهورية مصر العربية لدى جمهورية تنزانيا المتحدة، حفل استقبال بمناسبة الذكرى الـ ٦٧ لثورة ٢٣ يوليو المجيدة. وقد حضر وزير الخارجية التنزاني د. بالاماجامبا كابودي، الحفل كضيف شرف ممثلاً للحكومة التنزانية، كما حضره عدد من المسئولين التنزانيين أبرزهم رئيس لجنة الدفاع والأمن والشئون الخارجية بالبرلمان، وشخصيات دينية وإعلامية ومصرفية وسياحية بارزة، كما تضمن الحضور مديري إدارات بوزارة الخارجية التنزانية، ورؤساء وأعضاء السلك الدبلوماسي ورؤساء عدد من المنظمات الدولية العاملة فى تنزانيا، بالإضافة إلى رموز الجالية المصرية والعربية ومُمثلي الشركات المصرية العاملة فى تنزانيا.

وقد ألقى السفير "أبو الوفا" كلمة خلال الحفل أشار فيها لأهمية ثورة يوليو وتأثيراتها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، والتي لم تقتصر فقط على مصر، بل امتدت هذه التأثيرات إلى القارة الأفريقية، كما استعرض السفير التطورات التي شهدتها العلاقات المصرية التنزانية فى العامين الأخيرين لاسيما فى أعقاب الزيارة التي قام بها السيد رئيس الجمهورية لدار السلام في أغسطس 2017، مستشهداً بمستوى ومعدل الزيارات المُتبادلة على مدار العام الجاري وأهمها زيارة السيد الدكتور رئيس مجلس النواب لتنزانيا في أبريل الماضي، وزيارة رئيس البرلمان التنزاني لمصر خلال شهر يونيو الماضي، وزيارة رئيس الوزراء التنزاني لمصر في يوليو الماضي، وغيرها من الزيارات الوزارية الأخرى، كما تطرق "أبو الوفا" للتطورات التي شهدتها العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وتنامى اهتمام الشركات المصرية بالسوق التنزاني، منوهاً بشكل خاص إلى فوز تحالف شركتى المقاولون العرب والسويدى الكتريك بعقد تنفيذ مشروع سد "ستيجلرز جورج" بحوض روفيجى لتوليد الطاقة الكهرومائية.

ومن جانبه، ألقى وزير الخارجية التنزاني كلمة خلال الحفل استعرض فيها الخلفية التاريخية للعلاقات المصرية التنزانية، والعلاقة المُتميزة التي جمعت الزعيم الراحل جمال عبد الناصر ومؤسس الدولة التنزانية "جوليوس نيريري"، والعمل المشترك الذي قام به الزعيمان في ذلك الوقت لدعم حركات التحرر الوطني فى أفريقيا، كما استعرض "كابودى" أهم التطورات التي شهدتها العلاقات الثنائية خلال السنوات الماضية على الأصعدة السياسية والتجارية والاقتصادية، والأهمية التي يوليها الجانب التنزاني لتنفيذ مشروع سد "ستيجلرز جورج" الذي يعتبر حلماً وطنياً بدأ كفكرة مع "نيريري" وتم تحقيقه في عصر الرئيس التنزاني الحالي "جون ماجوفولى"، كما أشار إلى تقدير بلاده للدورات التدريبية التي يقدمها الجانب المصري للكوادر التنزانية في المجالات المختلفة.

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads