رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

أسباب الاستيقاظ المفاجئ أثناء النوم؟

الإثنين 09/سبتمبر/2019 - 04:09 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
حنان محمود
قد تُسبّب بعض العوامل الإزعاج أثناء النوم، كالشخير أو التوتر، إذ إنّها تؤثر موقتًا على مزاج الفرد وأدائه اليوميّ وعلاقاته الشخصيّة. وفي المقابل، قد تؤدّي حالات مرضيّة تُعرف بـ"اضطرابات النوم" إلى الاستيقاظ المفاجئ، تحتاج لعلاجات خاصة، لأنّه قد ينجم عنها مشاكل صحيّة أخرى، مثل أمراض القلب، وزيادة الوزن، وداء السكري من النوع الثاني، والاكتئاب، وفقًا لما ذكرته إختصاصية الأرق بريج ليدي لموقع "Irish Independent".

1- الأرق (Insomnia)

يُعدّ الأرق من بين اضطرابات النوم الأكثر انتشارًا، حيث يعاني الفرد من قلّة النوم بسبب عوامل كثيرة كالشعور بالحزن الشديد بعد خسارة شخص قريب أو التفكير في المشاكل الماديّة والمهنيّة أو الحمل أو إنقطاع الطمث أو مشاكل في العلاقات الشخصيّة. ومع مرور الوقت، يكتسب الفرد عادات نوم سيئة، وتتفاقم المشكلة، ما يؤثر على نظام ساعته البيولوجية. وبالتالي، يصبح الحفاظ على نوم صحيّ أمرًا عصيبًا لا يمكن معالجته إلاّ بمساعدة إختصاصيّ. ويجب مراجعة الطبيب فورًا في حال كانت تؤثر قلّة النوم على الحياة اليوميّة والآداء.

وتختلف طريقة العلاج بناءً على حالة المريض، إذ إنّها تنقسم إلى قسمين: علاج قصير المدى، وعلاج طويل المدى. وبينما تُعدّ الأدوية من بين العلاجات قصيرة المدى، يُعتبر "العلاج المعرفي السلوكي للأرق" (Cognitive Behavioral Therapy for Insomnia) الطريقة المعتمدة للعلاج طويل المدى.

إرسل لصديق

من سيتوج بكأس مصر

من سيتوج بكأس مصر
ads
ads