رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

الحبس سنتين وغرامة 10 آلاف جنيه لطبيب تخدير فى واقعة بتر العضو الذكرى لطفل

الأربعاء 08/مارس/2017 - 01:37 م
الوسيلة
محمود محمد
عاقبت محكمة شمال القاهرة بالعباسية ، طبيب تخدير بمستشفى الجنزورى بالحبس لمدة عامين وغرامة 10 آلاف جنيه فى واقعة بتر العضو الذكرى لطفل يتيم بمستشفى خاص، بسبب الإهمال الطبى.
أحال المستشار هيثم أبو ضيف رئيس نيابة حوادث غرب القاهرة، بإشراف المستشار عبد الرحمن شتلة المحامى العام الأول لنيابات غرب القاهرة، فى وقت سابق، طبيب تخدير بمستشفى الجنزورى إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، عقب ورود تقرير اللجنة الثلاثية للطب الشرعى، الخاص بفحص حالة الطفل المجنى عليه فى واقعة فقد عضوه الذكرى أثناء عملية الطهارة بمستشفى خاص.
أدلى طبيب التخدير فى الواقعة بأقواله أمام عبد الخالق فتح الباب مدير نيابة حوادث غرب القاهرة، قائلا: إنه أثناء عملية الطهارة أخطأ فى إعطاء الطفل حقنة البنج قبل إجراء عملية الطهارة، وهو ما أدى لعمل غرغرينة حول العضو الذكرى وأسفر عن بتره .
وفجرت أقوال الطبيب مفاجأة أمام النيابة، حيث جاء تقرير الطب الشرعى عكس ذلك تماما، والذى أكد أنه ليس هناك أى خطأ طبى فى عملية الطهارة، وكشفت تحقيقات النيابة العامة تعرض طفل لقيط تم إيداعه جمعية دار الأورمان لرعاية الأيتام، لفقد عضوه الذكرى أثناء إجراء الجمعية لعملية طهارة له بمستشفى خاص.
تلقت الأجهزة الأمنية بلاغا من الجمعية يفيد تعرض أحد الأطفال المودعين بها لعملية فقد عضوه الذكرى أثناء إجراء عملية طهارة له بمستشفى الجنزورى بالزيتون، تحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة والتى باشرت التحقيقات، وأمرت بما سبق.

إرسل لصديق

من سيتوج بكأس مصر

من سيتوج بكأس مصر
ads
ads
ads