رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين تمثال لها

الجمعة 31/يناير/2020 - 10:16 م
لحظات فى حياة داليدا..
لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين
شيماء نور
قبر الفنانة الراحلة داليدا التي إنتحرت سنة 1987 ودفنت في مقبرة مونمارتر (باريس) وقد تم صنع تمثال لها على القبر بنفس الحجم الطبيعي لها وهو يعتبراحدى أكثر الأعمال المنحوته تميزًا في المقابر الخاصة بالمشاهير.

من أشهر أغانيها ..حلوة يا بلدي ، أحسن ناس, الصورة الأولي في شرفة منزلها بشبرا
تعال نعرف شوية حاجات عنها .

ولدت داليدا (( و أسمها الحقيقي : يولاندا جيكليوتي )) من ابوين ايطاليين في القاهرة وعاشت في القاهرة 22 عاما ,غادرت مصر بعمر 22 عاما الى باريس سنة 1955 وخلال سنة فقط اي عام 1956 اطلقت اغنيتها الفرنسية الشهيرة (( بامبينو)) التي صعدت من خلالها الى قمة الشهرة لتغزو شهرتها كل فرنسا بأغنية واحدة بأقل من شهر , وخلال عامين في 1958 اصبحت مشهورة جدا في معظم دول اوربا (( فرنسا و ايطاليا واسبانيا و المانيا وبلجيكا و هولندا)) التي غنت بكل لغاتها , ثم انتشر نجاحها الى بريطانيا ولو بشكل اقل لانها اقـلّت في الغناء باللغة الانكليزية مقارنة بباقي اللغات, واستمر هذا النجاح غير المنقطع في اوربا اكثر من ثلاثين عاما حتى عام 1987 .

ذكريات من حياتها:

في حياتها ثلاثة رجال جميعهم انتحرو : الزوج الاول هو مكتشفها الموسيقي الفرنسي (( لوسيان موريس )) مدير قنوات (( أوربا 1 الاذاعية )) في وقتها حيث تزوجا عام 1960 و تطلقا عام 1962 ثم انتحر هو بعد الطلاق بعدة سنوات فكانت اول صدمة لها , ثم بعدها بسنوات عديدة أي عام 1966 احبت مغنيا ايطاليا وسيما صاعدا يدعى (( لويجي تانكو)) و تمت خطوبتهما و كانا بالفعل يستعدان للتحضير للزواج عندما ساندته داليدا في مهرجان ((سان ريمو)) الشهير للاغاني في ايطاليا عام 1967 و لكن بسبب فشل اغنيته (( جاو أموري جاو )) لم يتحمل الفشل والخروج من المهرجان, فانتحر برصاصة في رأسه في نفس يوم المهرجان ظهرا عند اعلان النتائج.

اسباب الانتحار:

و كانت داليدا من اكتشف جثته في غرفة الفندق نفس اليوم , واصيبت بصدمة, على اثرها حاولت الانتحار بعدها بثلاثة شهور من عنف الصدمة نفس السنة اي عام 1967 ,و لكن تم انقاذها بمعجزة على يد الاطباء الفرنسيين من غيبوبة استمرت خمسة ايام من ادوية الانتحار, و تكريما له أي ل (( لويجي تانكو )) غنت نفس اغنيته التي انتحر بسببها ((جاو أموري جاو )) عام 1970 واصبحت هذه الاغنية فيما بعد واحدة من انجح و أشهر اغانيها , أما الرجل الاخير فكان الكونت الفرنسي (( دي سانت جيرمان )) والذي ارتبطت به مدة عشر سنوات كاملة من 1972 الى 1982 ثم انفصلا , و كان سبب الانفصال هذه المرة هو (( فرق الشهرة )) فرغم ان الكونت كان من عائلة فرنسية معروفة, الا ان شهرة داليدا العالمية تفوق شهرته بمئات المرات بالطبع, فبدأت الصحف الفرنسية و الايطالية و لسنوات طويلة تشير اليه ب (( السيد داليدا )) بدلا من أسمه.

"داليدا" والحب:

ورغم كل الحب الذي بينهم لم يستطع الكونت التعايش مع فرق الشهرة الشاسع هذا بينه و بين عالمية داليدا و أسمها الرنان في كل دول اوربا فتطلقَا , و ايضا انتحر هو بعدها بعام واحد اي عام 1983...فكانت تلك الصدمة المدمرة الثالثة لها , لم تتحمل داليدا ان ترتبط بثلاثة رجال كلهم ينهون حياتهم انتحارا كما انها لم تنجب أي طفل, فأصابها يأس عاطفي عنيف مدمر, فلحقت بهم هي ايضا و انتحرت عام 1987 و كانت تبلغ 54 عاما فقط و كانت لا تزال في قمة نجاحها عالميا رغم المجد والشهرة والعالمية والاضواء . . و رغم كل شي فقد تركت كل شئ ببساطة في 3 أيار 1987 عندما انتحرت بجرعة أدوية مهدئة في قصرها الباريسي الفخم ذو الاربعة طوابق تاركة رسالة بسيطة جدا بخط يدها على منضدة بجانب سرير الأنتحار (( سامحوني , الحياة لم تعد محتملة بالنسبة لي )) , داليدا استمرت المطربة الاولى في اوربا ( فرنسا , اسبانيا, ايطاليا, المانيا , بلجيكا, و غيرها من الدول) لمدة ثلاثين عاما, ناهيك عن ذكر جمهورها الواسع من العالم العربي , داليدا غنت بتسع لغات , تعتبر داليدا لحد اليوم واحدة من المغنيين السبعة الاشهر عالميا على مر الزمن.

الجوائز التى حصلت عليها "داليدا":

حصلت داليدا على الاسطوانة الذهبية اكثر من خمسين مرة خلال مسيرتها الطويلة , باعت اكثر من 170 مليون اسطوانة , داليدا هي اول مطرب في العالم يحصل على جائرة الاسطوانة الماسية (( اي لبيع مائة مليون اسطوانة )) و منحت لها الاسطوانه الماسية عام 1980 , بل ان جائرة الاسطوانة الماسية أخترعت لها لانها اول من وصل لهذا الرقم ! ! , و من ثم تبعها مطربون اخرون, ناهيك عن عشرات الجوائز من دول اوربا, قال عنها الرئيس المصري الراحل انور السادات : (( داليدا هي اشهر شخصية مصرية عالميا بعد كليوباترا ))’ قبرها في باريس يزينه تمثال حجري لها بالحجم الطبيعي و محاط بالزهور من عشاقها طوال السنة.
لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين تمثال لها
لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين تمثال لها
لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين تمثال لها
لحظات فى حياة "داليدا".. وتفاصيل تكشف أسباب الانتحار وتدشين تمثال لها

إرسل لصديق

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads