رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

التعاون الثنائى بين الإنسان الآلى والإنسان.. أبرز سمات مصنع المستقبل

الإثنين 14/نوفمبر/2016 - 09:11 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
يخطط /مارك أندريه تسينج/ رئيس قسم الإنسان الآلى (الروبوت) فى شركة /أى.بى.بى/ السويسرية لإنشاء ما أطلق عليه "مصنع المستقبل" الذى يحلم به، والذى يشهد تعاون الإنسان والروبوت، ليعملا جنبا إلى جنب لتخفيف أعباء العمل اليدوى، فى ظل ندرة الأيدى العاملة المدربة وتلاشيا لحدوث إصابات العمل.
وقد طرحت الشركة السويسرية المصنعة 300 ألف إنسان آلى (روبوت)، تعمل حاليا فى العديد من المصانع والورش فى أنحاء العالم، فهى تعمل فى حوالى 100 دولة بلغت عائداتها الإنتاجية 39 مليار دولار.. وتمتلك هذه الروبوتات المطورة قدرة على أداء مهام متعددة، مقارنة بالروبوتات التقليدية المستخدمة فى قطاعات صناعة السيارات والطاقة والمنتجات الكهربائية.
وكانت الشركة قد أعلنت مؤخرا عن شراكة استراتيجية مع شركة /ميكروسوفت/ الأمريكية كبرى شركات البرمجيات فى العالم لتطوير الجيل المقبل من الحلول الرقمية.

إرسل لصديق

من سيتوج بكأس مصر

من سيتوج بكأس مصر
ads
ads
ads