رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

برلمانى يتقدم بطلب إحاطة بشأن الضعف الشديد فى هيئة التمريض بمستشفى القاهرة الجديدة

السبت 13/يونيو/2020 - 10:15 ص
الوسيلة
طه لمعى
برلمانى يتقدم بطلب
تقدم النائب الدكتور إبراهيم عبد العزيز حجازى ، عضو مجلس النواب عن دائرة مدن شرق القاهرة بطلب إحاطة عاجل إلى رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بشأن الضعف الشديد فى هيئة التمريض وأعداد أطباء التخدير بمستشفى القاهرة الجديدة التابعة لوزارة الصحة.

وطالب حجازى فى بيان صحفى له بسرعة إسعاف المستشفى الحكومى الأوحد بمدينة القاهرة الجديدة، التى تخدم قرابة نصف مليون مواطن من متوسطى و محدودى الدخل قاطنى المدينة، بأطقم تمريض وأطقم أطباء تخدير تستطيع مواجهة جائحة كورونا المستجد بمدينة القاهرة الجديدة.

وأشاد عضو مجلس النواب عن دائرة مدن شرق القاهرة بمجهودات الحكومة و وزارة الصحة فى مواجهة فيروس كورونا المستجد ، متوجها بالشكر بشكل خاص للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة و الدكتورة عبير السعيد مديرة مديرية الشئون الصحية بمحافظة القاهرة على دورهم المتميز فى ظل الإمكانيات المتاحة فى مواجهة تداعيات الجائحة الشرسة الذى تمر بالوطن الغالى.

كما أوضح أن الوقت ليس وقت المحاسبة و المطالبة بفرض العقوبات الصارمة على المتقاعسين ، مشيرا إلى أن طلب الاحاطة الذى تقدم به كان بسبب تغيب عدد ليس بالقليل من أطقم التمريض والأطباء بأعذار متنوعة عن القيام بما اقسموا عليه عند التخرج.

وتابع: مستشفى القاهرة الجديدة الحكومية تواجه ضغط شديد و طفرة غير مسبوقة من اعداد مشتبهى فيروس الكورونا المستجد قاطنى مدينة القاهرة الجديدة ، مشيرا إلى أنها أعداد لا تستطيع المستشفى استيعابها نتيجة النقص الشديد فى اطقم التمريض و أطقم اطباء التخدير بالمستشفى.

واستطرد: المستشفى تعمل حاليا بـ40 % من طاقة التمريض و بنسبة أقل من اطباء التخدير ، كما أن إدارة الرعاية العاجلة التابعة لهيئة الاسعاف المصرية قامت بسحب أعداد التمريض التى كانت تمد بهم مستشفى القاهرة الجديدة مع بداية الجائحة بالوطن ، مما زاد من مشكلة نقص أطقم التمريض بالمستشفى.

واختتم بيانه مطالبا الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان بإحالة طلب الإحاطة للجنة النوعية المختصة بالمجلس مع سرعة احاطة رئيس مجلس الوزراء و وزيرة الصحة بسرعة إتخاذ اللازم.

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads