رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

فى المؤتمر الصحفى بمناسبة العيد القومى ..

محافظ أسوان يستعرض أهم منجزات 2020

الأربعاء 13/يناير/2021 - 10:01 م
الوسيلة
اسوان : محمد أحمد
محافظ أسوان يستعرض
اليوبيل الذهبي لافتتاح السد العالى فى 15 يناير 1971 والذى أصبح عيداً قومياً لأسوان جاء هذا العام متواكباً مع تحدى أخر يعكس قدرة الإنسان المصرى على صنع المعجزات حيث ظهرت بشاير الخير فى مطلع 2021 ونتاج ثمار الجهود التى بذلت فى عام 2020 وتجسدت فى صورة مشروعات عديدة بجميع القطاعات لإحداث التنمية والعمران والبناء والتحديث والتطوير والتجميل المنشود فى جميع ربوع المحافظة خلال العديد من المشروعات فى مختلف قطاعات العمل العام ، وفى المؤتمر الصحفى الذى عقد بهذه المناسبة في ظل إجراءات إحترازية للحد من أنتشار فيروس كورونا.

و أعلن اللواء أشرف عطية محافظ أسوان عن أن العيد القومى للمحافظة خلال يناير الحالي سيشهد سلسلة غير مسبوقة من الافتتاحات والتى جاءت نتيجة جهود مكثفة سابقنا فيها الزمن لتنفيذ رؤية متكاملة للتطوير والتجميل من أجل إستعادة المكانة الحضارية للعاصمة الشباب والإقتصاد والثقافة الإفريقية وأحد أهم المشاتى والمقاصد السياحية لحركة السياحة الدولية والداخلية حيث جارى الإسراع بمعدلات تنفيذ أكبر مشروع حضارى لتطوير وتجميل السوق السياحي القديم وميدان المحطة وبلازا درة النيل بمدينة أسوان تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى وبدعم من رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي ، لافتاً إلى أن هذا المشروع سيغير الشكل القديم لواجهة مدينة أسوان حيث يضم إنشاء نوافير مائية وراقصة وبوابات وأعمدة ديكورية وبرجولات وأرضيات ، بالإضافة إلى المسطحات الخضراء وأشجار الزينة وساحات انتظار للسيارات ، بجانب الإنارة والرصف والدهانات وذلك بشكل وألوان متناسقة لإضفاء اللمسة الجمالية والتراثية سواء للسوق السياحى أو ميدان المحطة ، كما أنه مخطط أن تضم حديقة درة النيل في وسطها النصب التذكارى للشهداء و 4 تماثيل ، علاوة على أنه جارى تغطية السوق السياحى القديم برجولات خشبية آمنة وضد الحريق بطول 2400 متر ، مع تركيب أرضيات الجرانيت والبازلت ، بجانب تجديد واجهات المحلات عن طريق تجليدها ، وأيضاً تجديد ورفع كفاءة عدد 10 بوابات رئيسية فيه وإنشاء عدد 2 بوابة جديدة ، بالإضافة إلى تجهيز السوق بالكامل بمراوح تهوية بالمياه مماثلة للحرم المكي ، وكذا إنشاء عدد 2 كافية داخل مسار السوق السياحي ، فضلاً عن تطوير وصيانة شبكات البنية الأساسية وخاصة مياه الشرب والصرف الصحي والحريق.

وأشار اللواء أشرف عطية إلى أنه بالنسبة لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى جارى تنفيذ حزمة من مشروعات التطوير والتجديد والإحلال لشبكات وخطوط مياه الشرب والصرف الصحي تضم 85 مشروع متنوع بتكلفة إجمالية 3.4 مليار جنيه بمختلف مدن ومراكز المحافظة منهم 46 مشروع تابع لشركة مياه الشرب والصرف الصحى من أبرزها مشروع الإحلال والتجديد الخطوط والشبكات بطريق السادات بتكلفة 44 مليون جنيه ، موضحاً بأن ذلك يتوازى مع البدء فى تنفيذ المرحلة الثانية بعد موافقة رئيس الوزراء على دعم هذه الأعمال بمبلغ 250 مليون جنيه وتشمل تنفيذ مشروعات لتحسين كفاءة خدمات مياه الشرب والصرف الصحى داخل العديد من الشوارع والمناطق السكنية ، وأيضاً تم تخصيص 900 مليون جنيه لتنفيذ العديد من المشروعات التابعة للهيئة القومية ضمن خطة العام المالى 2020/2021.

وفى نفس الوقت قامت وزارة الإسكان بإنهاء مشروع المعالجة الثلاثية بمحطة بلانة بتكلفة 187 مليون جنيه وجاهزة للتشغيل لتحويل مياه الصرف الصحي إلى مياه نقية تماماً ، وأضاف أشرف عطية بأنه بالنسبة لمشاكل الإسكان تم وضع الحلول السريعة لها من خلال التنسيق مع الجهات والوزارات المعنية حيث جارى تنفيذ 13 مشروع متنوع بتكلفة 1.2 مليار جنيه.

كما تم إقتحام العديد من التحديات والمشاكل المتراكمة ومنها مشروع الإسكان المتميز بمنطقة حى العقاد والذى ظل 12 عام متعثراً حيث تجهيز 840 وحدة سكنية وتسليمها على مراحل بالتجمع الأول والثاني من إجمالي 2118 وحدة سكنية لتحقيق الاستقرار المعيشي والأسرى لجميع الحاجزين بالمشروع ، مشيراً إلى أنه تم التنويه أكثر من مرة بأن مبالغ مقدمات الحجز لمشروعات الإسكان السابقة تم إيداعها في البنك المركزي طبقا للتعليمات الحكومية وبالتالي فهي لا تدر أي فوائد، بمعنى ان هذه المبالغ لن تزيد مليم واحد طوال الفترة الماضية ، وبمجرد تولي المسئولية سعيت لحل المشكلة من جذورها ووضعها أمام دولة رئيس الوزراء حيث تم تكليف وزارة الإسكان بتولي جميع أنواع الإسكان والجاري طرحها للمواطنين على مراحل بمدينة أسوان الجديدة.

وكشف عطية عن أنه تم التنسيق مع صندوق تطوير العشوائيات لتنفيذ مشروعات التطوير بـ 15 منطقة عشوائية على مستوى المحافظة منها 9 مناطق داخل مدينة أسوان بإجمالى 10 ألاف و 979 أسرة من أبرزها المرحلة الثانية لتطوير منطقة الصحابي وسط مدينة أسوان حيث تم الإنتهاء من إنشاء 3 عمارات سكنية كاملة المرافق والتشطيب بتكلفة 26 مليون جنيه تضم 144 وحدة سكنية من ضمن مخطط إنشاء 12 عمارة ستضم 576 وحدة سكنية، مضيفاً بأنه جارى تنفيذ 85 مشروع باعتمادات 5,4 مليار جنيه منهم إنشاء 3 محاور وكبارى عملاقة هى كلابشة الحر والمخطط إفتتاحه قريباً ، بجانب محورى دراو وخزان أسوان الحر البديل لكوبرى الخزان القديم بتكلفة إجمالية تصل لأكثر من 4 مليار جنيه.

كما جارى تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع إزدواج الطريق الصحراوى بنطاق المحافظة وذلك بطول 100 كم بدءاً من أسوان وحتى إدفو بتكلفة 540 مليون جنيه ، وأيضاً تم وجارى تنفيذ عدد من المحاور الطولية والطرق من أبرزهم الطريق البديل سادات و الطريق الإقليمى الدائرى الشرقي والعلاقى ، بجانب تنفيذ مشروعات خطة الرصف بتكلفة 68 مليون جنيه بإجمالى أطوال تصل لنحو 39 كم ، فضلاً عن إنشاء عدد 2 كوبرى علوى للسيارات فوق مزلقانات السيل الجديد والمضيق.

وأكمل المحافظ بأنه من أجل الحفاظ على الوجه الحضارى جارى تنفيذ مشروع إحلال وتجديد سيارات السيرفيس تدريجياً لتفريغ مدينة أسوان من سيارات الكبود بنهاية يونيو القادم مع تفريغ مدن المحافظة منهاية بنهاية ديسمبر 2021 على أن يعمل فى القرى فقط ، قائلاً بأن طلبات التصالح فى مخالفات البناء وصلت حتى الآن إلى 18 ألف طلب بإجمالى متحصلات مالية بلغت بنحو 62 مليون جنيه حيث تم تكليف رؤساء المراكز والمدن بمواصلة إستمرار المراكز والمنافذ التكنولوجية لخدمة المواطنين فى تلقى طلبات أصحاب التصالح ، مع تقديم كافة التسهيلات لهم لإنهاء إجراءاتهم فى سهولة ويسر ، فيما تم اعتماد 200 عقد تقنين وجارى تحرير 69 عقد آخر بعد سداد 2111 حالة رسوم المعاينة متحصلات مالية وصلت لأكثر من 30 مليون جنيه للحفاظ على أراضى الدولة.

وفى قطاع الصحة أردف محافظ أسوان بأنه جارى تطوير ورفع كفاءة 112 وحدة صحية و 11 مستشفى ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل بتكلفة 12.3 مليار جنيه ، وبالتوازي تم تجهيز 122 موقع لفتح الملفات الأسرية والفردية مما ساهم في إجراء الفحص الطبى لحوالى 98 ألف مواطن مع تسجيل أكثر من 790 ألف مواطن حتى الآن للتمتع بالتغطية الصحية الشاملة والانتفاع بالخدمات الصحية المتميزة وذات الجودة العالية فور بدء التشغيل التجريبي للمنظومة الجديدة بالمحافظة ، فيما تم توقيع الكشف المجاني على حوالي 94 ألف مواطن خلال عدد ٥٨ قافلة طبية على مستوى محافظة أسوان خلال عام ٢٠٢٠ ، لافتاً إلى أنه تم توجيه اعتمادات تصل إلى 170.5 مليون جنيه لتنفيذ 72 مشروع ، بجانب تنفيذ 15 مشروع تطوير قطاع التعليم الأزهرى بتكلفة إجمالية 153,5 مليون جنيه ، بالإضافة إلى تنفيذ العديد من المشروعات الأخرى فى قطاعات الشباب والرياضة والثقافة والتموين والتضامن الاجتماعي والرى والكهرباء.

وأضاف اللواء أشرف عطية بأنه جارى العمل على قدم وساق لتنفيذ أعمال التطوير ورفع الكفاءة ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة والتى تشمل 13 قرية على مرحلتين موزعة على جميع مراكز المحافظة بإجمالى 83 مشروع بمختلف القطاعات باعتمادات 280,7 مليون جنيه ، فضلاً عن تنفيذ مبادرة " التصالح حياة " من أجل تخفيف الأعباء عن كاهل الفئات الأكثر إحتياجاً من خلال تكفل مبادرة حياة كريمة ، مؤكداً بأنه بالنسبة للمبادرة الرئاسية للتطوير الشامل لـ 1500 قرية مصرية فقد تم إختيار مركزى إدفو وكوم أمبو ضمن البرنامج الرئاسي حيث سيتم تنفيذ حزمة من المشروعات الخدمية والتنموية المتنوعة فى 68 قرية و321 نجع وتجمع ريفي وذلك التعاون مع المجتمع المدنى وتشمل رفع كفاءة و إدخال شبكات البنية التحتية ، بجانب رفع مستوى الخدمات المختلفة ، فضلاً عن مشروعات التمكين الاقتصادي لخلق فرص عمل مما سيساهم في تغيير وجه الحياة وتحسين مستوى معيشة حوالي 5,893 ألف نسمة من أهالى المركزين.

وفى نفس السياق أشار أشرف عطية بأنه جارى إستكمال العديد من المشروعات المتعثرة سواء إنشائياً وبنية أساسية ضمن مشروعات تحيا مصر بإجمالى 14 مشروع بتكلفة 686 مليون جنية ، وسيتم قريباً إفتتاح 4 مشروعات أوشكت الأعمال فيها على الإنتهاء كمستشفى بنبان قبلى ووحدة إطفاء منطقة الصداقة الجديدة ، بالإضافة إلي توصيل المرافق العامة لعدد 288 وحدة سكنية مع إستكمال وتشطيب 144 وحدة سكنية بمنطقة جبل الزلط بمركز كوم أمبو ، فضلاً عن المنطقة الصناعية الجديدة الجنينة والشباك بمركز نصر النوبة والتى تضم مرحلتها الأولى 308 ورشة للصناعات الصغيرة والمتوسطة ، موضحاً بأنه فيما يتعلق بملف تعويضات النوبيين فإننا نوجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى الذى أمر بسرعة صرف هذه التعويضات بعد مرور أكثر من 100 عام ظل هذا الملف متوقفاً حيث تم صرف تعويضات لـ (6171) مستحقًا فى المرحلة الأولى من إجمالى عدد (11500) مستحق ، فيما سيبدأ من 17 يناير الجارى صرف تعويضات المرحلة الثانية بإجمالى ( 5329 ) مستحق وذلك بعد تقديم طلباتهم والمستندات الثبوتية لهذه الطلبات.

وأضاف عطية بأن تلقى طلبات التعويضات سيكون من خلال 16 مقر ومنفذ موزعة بمقرات أحياء مركز ومدينة أسوان بالنسبة لتعويضات متضررى إنشاء وتعلية خزان أسوان والتقنين لتملك الأراضى المقامة عليها المساكن ، أما بالنسبة لتعويضات التقنين لتقرير حق الإنتفاع بالجزر سيكون بمقر مبنى أملاك الدولة الخاصة بمنطقة المحمودية ، فيما سيتم تخصيص 10 وحدات للتضامن الاجتماعي بقرى مركز نصر النوبة لصرف التعويضات السكنية والنقدية لمتضررى إنشاء السد العالى ، بالإضافة إلى مقر أخر بالمراقبة العامة للتنمية الريفية بكوم أمبو وذلك لتعويضات الأراضى الزراعية.

وقال المحافظ بأنه في قطاع الإستثمار فقد تم هيكلة هذا القطاع الحيوى مع وضع خريطة استثمارية جديدة ترتكز على إستراتيجية ورؤية متكاملة لفتح آفاق الاستثمار والاستغلال الأمثل للثروات التعدينية والمحجرية والسمكية ، علاوة على الاستفادة من المزايا النسبية مثل الموقع الجغرافي ووجود شبكة للطرق تربطنا بموانئ البحر الأحمر والأسواق الإفريقية ، وأيضاً التنوع فى مصادر الطاقة ، منوهاً إلى أنه تم إطلاق حزمة من التسهيلات والحوافز الاستثمارية جديدة لجذب كبار المستثمرين والمصنعين والمطورين في أكبر منتدى جاذب للإستثمار ملتقى " الإستثمار في أسوان 2020 " ، كما سيتم قريباً إفتتاح 27 مصنع بالمنطقة الصناعية بالعلاقي باستثمارات 20 مليون جنيه ، وهو الذى يتوازى مع استكمال مشروع الطاقة الشمسية ببنبان الذي يضم حالياً 32 محطة شمسية ، وأيضاً التشغيل التجريبى لمشروع مصنع كيما 2 الجديد باستثمارات 12 مليار جنيه.

واختتم محافظ أسوان بأنه تواكباً مع التوجه الرئاسي لمصر الرقمية جارى تنفيذ مشروع التحول الرقمى بالمحافظة بتكلفة 16 مليون جنيه ، وأيضاً إنهاء مد كابلات الربط الفايبر والتوصيلات بواسطة الشركة المصرية للإتصالات داخل 750 موقع .

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads