رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

وزراء التعليم العالي والصحة والنقل والشباب والرياضة يشهدون حفل تخرج أول دفعة من طلاب جامعة جزيرة الأمير إدوارد بالعاصمة الإدارية

الإثنين 15/أغسطس/2022 - 11:54 ص
الوسيلة
سعيد سعده




شهد د. محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ود. خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والفريق كامل الوزير وزير النقل والمواصلات، ود. أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، مساء أمس الأحد، حفل تخرج أول دفعة من طلاب جامعة جزيرة الأمير إدوارد التي تستضيفها مؤسسة الجامعات الكندية في العاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور السيدة/ ناتالي جيمسون وزيرة التعليم والتعلم المُستمر لمقاطعة جزيرة الأمير إدوارد، والسيد/ لوي دوما السفير الكندي في مصر، ود. جريج كيف رئيس الجامعة الأم في كندا، ونُخبة من الشخصيات العامة والقيادات الجامعية.

وفي كلمته، ثمن وزير التعليم العالي التعاون العلمي والأكاديمي والثقافي بين مصر وكندا الذي ساهم في إنشاء مؤسسة الجامعات الكندية بالعاصمة الإدارية، مقدمًا التهنئة لأسرة مؤسسة الجامعات الكندية على رعايتهم واهتمامهم بالطلاب طوال فترة دراستهم، كما قدم التهنئة لأولياء الأمور الذين قدموا الدعم اللازم لأبناءهم طوال فترة دراستهم والتي تكللت بالنجاح والتميز، معربًا عن سعادته بحضور حفل التخرج الأول لمؤسسة الجامعات الكندية، وحث سيادته الخريجين على ضرورة مواصلة الاطلاع على كل ما هو جديد في مجالات تخصصهم، لصقل مهاراتهم والاستفادة منها في حياتهم المُستقبلية.

وأشار د. أيمن عاشور إلى اهتمام الوزارة بالتوسع في عقد شراكات مع الجامعات الدولية المرموقة لطرح برامج دراسية مُزدوجة الشهادة، لتأهيل الخريجين للمنافسة في سوق العمل الإقليمية والدولية، مشيرًا إلى نجاح مشروع إنشاء أفرع للجامعات الأجنبية، كأحد الروافد الجديدة والمُتميزة التي تُتيح فرص للحصول على تعليم عالٍ بمستوى دولي، وذلك من خلال شراكات عالمية مع كبرى الجامعات الدولية، على أرض مصر بما يُسهم في الارتقاء بالمنظومتين التعليمية والبحثية.

وفي ختام كلمته، أشار وزير التعليم العالي إلى زيادة عدد الجامعات الحكومية لتصل إلى 27 جامعة وتم زيادة عدد الجامعات التكنولوجية لتصل إلى 10 جامعات، بالإضافة إلى وجود 4 جامعات أهلية بدأت الدراسة بها، وكذلك تم إنشاء 12 جامعة أهلية مُنبثقة عن الجامعات الحكومية ستبدأ الدراسة بها خلال العام الدراسي 2022/2023، فضلًا عن وجود 4 مؤسسات تعليمية دولية تستضيف 6 أفرع للجامعات الأجنبية، مشيرًا إلى أن الدولة تستهدف وصول عدد الجامعات إلى 100 جامعة لاستيعاب الإقبال المُتزايد على التعليم الجامعي.

ومن جانبه، قدم د. خالد عبدالغفار الشكر والتقدير لأولياء أمور الطلاب الذين كانوا سندًا وداعمًا لهم طوال مسيرتهم الدراسية على مدار 4 سنوات، مشيرًا إلى المجتمع الأكاديمي والتعليمي المصري شهد تنوع كبير حيث توجد جامعات (حكومية، خاصة، أهلية، تكنولوجية، أفرع الجامعات الأجنبية) وساهم ذلك في تقديم العديد من البرامج الدراسية المُتميزة والحديثة التي تواكب وتلبي احتياجات سوق العمل المحلي والدولي، مشيرًا إلى اهتمام القيادة السياسية بتطوير المنظومة التعليمية والبحثية وتقديم تجربة تعليمية تُضاهى أعرق الجامعات الدولية.

ونقل الفريق كامل الوزير تحيات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لمجلس أمناء الجامعة لبناء هذا الصرح التعليمي المُتميز، مشيرًا إلى أن ما نحن بصدده اليوم يعُد أحد ملامح "الجمهورية الجديدة" التي أرسى قواعدها السيد رئيس الجمهورية، مؤكدًا على تكاتف وتعاون مختلف مؤسسات الدولة لإنشاء أول فرع للجامعات الأجنبية في مصر لأداء رسالته التعليمية وتأهيل الخريجين لتلبية احتياجات سوق العمل المُستقبلي.

وأوضح د. أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة أن الاحتفال بتخرج الدفعة الأولى من جامعة الأمير إدوارد يعد أحد ملامح الجمهورية المصرية الجديدة التي أصبحت معالمها تتضح يومًا بعد يوم، حيث إن الدولة المصرية تشهد نهضة شاملة ونقلة نوعية غير مسبوقة على كافة المستويات، وتُمثل العاصمة الإدارية الجديدة أحد أهم ملامحها، مشيرًا إلى أن تخرج الدفعة الحالية تمثل جزء واضحًا من النهضة التي شهدها المنظومة التعليم العالي في مصر، في ظل الدعم الهائل الذي تقدمه القيادة السياسية لتطوير المنظومة التعليمية والبحثية، مما يعمل على إيجاد مجالات لفرص العمل وفتح آفاق جديدة أمام الشباب المصري الحاصل على التعليم الجيد للالتحاق بسوق العمل وفق ما يمتلكه من إمكانات ومقومات تدريبية وتعليمية تُضاهى مختلف الجامعات الدولية المرموقة.

وأعرب الدكتور مجدي القاضي رئيس مجلس أمناء الجامعات الكندية في مصر، عن سعادته بالاحتفال بتخرج الدفعة الأولى من طلاب جامعة جزيرة الأمير إدوارد، متوجهًا بالشكر للقيادة السياسية لدعم الجامعة منذ بدء الدراسة بها، مشيرًا إلى أنه منذ 4 أعوام استقبلت الجامعة مجموعة من الطلاب والذين يقفون اليوم للاحتفال بيوم تخرجهم، مشيدًا بالدور الهام الذي بذلته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والذي ساهم في أداء الجامعة رسالتها لتأهيل الطلاب للالتحاق بسوق العمل، موضحًا أن الدفعة التي ستتخرج ستحصل على شهادة دولية صادرة من جهة الاعتماد الكندية، وكذلك من المجلس الأعلى للجامعات بالإضافة إلى الاعتماد من الجامعة الأم في كندا.

وأعرب د. جريج كيف رئيس الجامعة الأم في كندا، عن سعادته للاحتفال بتخريج أول دفعة من طلاب الجامعة وكذلك أول حفل تخرج لمؤسسة الجامعات الكندية في مصر على الإطلاق، مشيرًا إلى أن الجامعة تتميز بتقديم تعليم متميز سيساعد الطلاب أن يكونوا مؤهلين لسوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، وسيكونوا قادرين على المُساهمة في إحداث تأثير عميق داخل المجتمع المصري والخارجي.

وشهد الحفل تكريم الطلاب والطالبات وتم منح شهادات تقدير للطلاب المتفوقين نظير تفوقهم العلمي، وذلك بحضور أولياء أمورهم وذويهم وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة.

الجدير بالذكر أن مؤسسة الجامعات الكندية في مصر تم إنشاؤها عام 2018 وفقًا لقانون 162 لسنة 2018، بإنشاء فروع للجامعات الأجنبية في مصر، وتضم فرعي جامعة الأمير إدوارد وجامعة رايرسون، ويطرح فرع جامعة الأمير إدوارد العديد من التخصصات الدراسية الحديثة، وتقدم كلية هندسة التصميم المُستدام، برامج (الميكاترونكس، الطاقة المستدامة وهندسة الموارد الحيوية)، وتقدم كلية علوم الحاسب الآلي والرياضيات، برامج (برمجة ألعاب الفيديو وتصميم الواقع الافتراضي، وتحليل البيانات، وتحليل الأعمال)، وتقدم كلية إدارة الأعمال برامج (المحاسبة، ريادة الأعمال، الإدارة المالية، التسويق، التنظيم المؤسسي).

كما يُقدم فرع جامعة رايرسون العديد من البرامج الدراسية الحديثة، وتقدم كلية الاتصالات والتصميم، برامج (الأزياء، الإنتاج الإعلامي، الإعلام الرياضي، وتضم كلية الهندسة والعلوم المعمارية أقسام (الهندسة المدنية، الهندسة الكهربائية، الهندسة الميكانيكية، هندسة الحاسب الآلي)، وتندرج تحت هذه الأقسام العديد من التخصصات التي تؤهل الخريجين للعمل بمجالات هندسية متنوعة مثل (تخطيط المدن، تصميم وإدارة البنية التحتية، الإدارة البيئية وإدارة الموارد، إدارة النقل والمواصلات، تصميم الالكترونيات وأجهزة الروبوت، تطبيقات الذكاء الاصطناعي، إدارة الطاقة المتجددة، الميكاترونكس، إدارة البيانات، إدارة نظم الرعاية الصحية، تصميم الدوائر الرقمية والشرائح، إدارة الشبكات ونظم المعلومات).

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads