رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads
كاريمان الشريف
كاريمان الشريف

قطر الدويله المارقة

الجمعة 02/يونيو/2017 - 08:20 م
أثارت التحركات التى قام بها تميم بن حمد أمير قطر موجة من الجدل السياسى فى عالمنا العربى. فقد أرادت قطر أن تواجه التوجهات العربية والخليجية فى مواجهة الإرهاب المنظم لجماعة الإخوان الإرهابية فى منطقة الشرق الأوسط والذين يتخذون من العاصمة القطرية مقرا لهم ولنشاطهم الإرهابى.

إن ما فعلته قطر نحو التحرك السريع فى علاقتها بطهران قد أرادت من خلال ذلك أن تشق الاجماع الخليجى – العربى – الإسلامى فى مواجهة ومحاربة الإرهاب والذى قادته المملكة العربية السعودية من خلال قمة الرياض التى أجمع حاضروها على ضرورة محاربة التنظيمات الإرهابية وفى مقدمتها الإخوان.


الموقف القطرى ليس غريباً ، بل كان متوقعاً فى ظل الدعم الذى تقدمه هذه الدويلة الراعية للإرهاب و للتنظيمات الإرهابية وعلى رأسها جماعة الإخوان الإرهابية ، بما يدل دلالات واضحة لا تقبل الشك بأن قطر قد أصبحت الراعى الرسمى للإرهاب فى منطقة الشرق الأوسط وليس ذلك هو الرأى العربى فقط ولكن تدعمه التقارير الواردة من المعاهد السياسية فى العالم وفى مقدمتها ما أورد معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى الذى أكد على أن وزارة الخارجية الأمريكية قد رصدت أن حصيلة التبرعات التى تخرج من دول الخليج بشكل عام وقطر بشكل خاص تشكل مصدراً رئيسياً لتمويل الجماعات الإرهابية فى المنطقة وفيما أوضح المكتب الإعلامى والصحفى للبنتاجون من خلال سكرتيره الصحفى ( جون كيربى ) أن كل التقارير تؤكد أن قطر قد أصبحت مصدر رئيسى فى تمويل الإرهاب بل هى الممول الرئيسى للإرهاب بما فى ذلك تمويلها لجماعة الإخوان وحماس.


دراسات عديدة قد خرجت من المعاهد السياسية فى واشنطن وغيرها تؤكد أن دعم قطر لجماعة الإخوان الإرهابية ناتج عن علاقة الدوحة الأيدولوجية مع الإخوان فقد كانت تعتقد أنها تهيمن على الجماعة التى بمقدورها الهيمنة على المشهد السياسى فى بلدان الربيع العربى.


ولا تزال قطر تلعب بالنار ، حيث كشف مسئول أمريكى معنى بالعقوبات الخاصة بالإرهاب عن أن أثنين من أكبر ممولى تنظيم القاعدة يتمتعون بحصانة قطر رغم أن أسميهم على القائمة السوداء العالمية للإرهاب !!

بقى أن نؤكد أنه لا توجد دولة حديثة عالمياً غرقت فى بحور الخيانة والغدر لأمتها العربية بل للعالم فعلت قطر وأميرها الفاقد للأهلية تميم.


قطر بلا شك قد أصبحت فى نظر العالم الدولة المارقة عن الصف العربى فأستحقت ما ينتظرها،
إن غداً لناظره قريب وسوف تكتوى هذه الدويلة بنيران أشد مما أشعلتها.

إرسل لصديق

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري

هل تتوقع نجاح حسام البدري مع المنتخب المصري
ads
ads