الوسيلة : "تامر أمين خدام الدجال الإخواني عمرو خالد" (طباعة)
"تامر أمين خدام الدجال الإخواني عمرو خالد"
آخر تحديث: السبت 20/02/2021 12:22 ص
محمد مخلوف محمد مخلوف
تامر أمين يواصل إهانة الجميع، تامر أمين أهان المصريين خلال سنة 2018 وطالب كل من يشتكي ضيق الحال بسبب ضيق الرزق وقلة دخله أو عدمه أن يخرج من مصر، تامر أمين أهان عمل المرأة سنة 2019 ووقتها قدمت ضده شكوى رسمية إلى المجلس الأعلى للإعلام من قبل المجلس القومي لحقوق المرأة، تامر أمين أهان البسطاء خلال سنة 2020 واضطرت فضائية النهار وقتها إلى نشر بيان إعلامي للاعتذار عما بدر من تامر أمين تجاه البسطاء والغلابة.

تامر أمين يواصل جرائمه ضد الجميع، تامر أمين يوصف رجال الصعيد الشرفاء بـ"الخدامين" ويصف نساء الصعيد الكريمات بـ"الخدامات"، ليس جديدا عليه تلك الأمور فلا عجب أن يخرج من مثله تلك الأقوال المريضة الغير متزنة عقليا وفكريا.

تاريخ تامر أمين مع دعاة الإخوان الجدد معروف للجميع فهو "خدام" الإخوانجي الدجال عمرو خالد، أو بمعنى أدق أحد خدامين الإخوانجي الدجال عمرو خالد في الإعلام والصحافة، ولأن الحديث هنا عن تامر أمين فقط فلن اتطرق عن باقي "خدامين" الإخوانجي الدجال عمرو خالد في الصحافة والإعلام لأنهم "كثر" ويحتاجون إلى أمهات كتب للكتابة عنهم وتوضيح كيف جعلوه يخترق البيوت المصرية وعقول الشباب وقلوب النساء.

تامر أمين "خدام" الإخوانجي الدجال عمرو خالد لم ينتقده يوما، ولم يهاجمه يوما، ولم يفضح أكاذيبه يوما، ولم يكشف دجله يوما، ولم يوضح حقيقة أخونته الناعمة للجميع يوما.

تامر أمين "خدام" الإخوانجي الدجال عمرو خالد، رضى به وارتضاه شيخا واعتبره "داعية دين" ووصفه بذلك حينما استضافه في برنامجه "من الآخر" المذاع عبر شاشة فضائية "روتانا مصرية" سنة 2015 بهدف الترويج والتسويق لرواية الإخوانجي الدجال عمرو خالد "رافي بركات".

تامر أمين هو "الخدام" الحقيقي وينعت غيره ويصفهم بأنهم "خدامين" وخدامات"، وللتاريخ أسجل شهادتي في تامر أمين بأنه خدام الإخوانجي الدجال عمرو خالد لم يهاجم أخونته يوما وصمت عنه عامدا متعمدا وسوق له، أنهما الخدام تامر أمين والدجال عمرو خالد.