رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads

التعافي من نزلات البرد يوفر مناعة ضد كورونا

الخميس 16/يوليو/2020 - 11:33 م
الوسيلة
حنان محمود
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تعد الخلايا التائية، إلى جانب الأجسام المضادة، جزءاً لا يتجزأ من الاستجابة المناعية البشرية ضد العدوى الفيروسية بسبب قدرتها على استهداف الخلايا المصابة وقتلها بشكل مباشر.

وكشفت دراسة في سنغافورة عن وجود مناعة للخلايا التائية الخاصة بالفيروس في الأشخاص الذين تعافوا من "كوفيد- 19" وسارس، بالإضافة إلى بعض الأشخاص الذين لم يصابوا بأي من الفيروسين.

وأشارت الدراسة التي أجراها علماء من كلية الطب بجامعة سنغافورة الوطنية ومستشفى سنغافورة العام والمركز الوطني للأمراض المعدية، ونشرت الأربعاء في دورية " نيتشر"، إلى أن العدوى والتعرض للفيروسات التاجية يسبب خلايا ذاكرة تائية طويلة الأمد، والتي يمكن أن تساعد في إدارة الوباء الحالي وفي تطوير اللقاح ضد "كوفيد- 19".

واختبر الفريق البحثي الأشخاص المتعافين من المرض، ووجدوا خلايا الذاكرة المناعية (الخلايا التائية) في جميع المرضى، مما يشير إلى أن هذه الخلايا تلعب دوراً مهماً في الوقاية المستقبلية من العدوى.

والأهم من ذلك، أظهر الفريق أن المرضى الذين تعافوا من سارس منذ 17 عاماً بعد تفشي عام 2003، لا يزالون يمتلكون خلايا ذاكرة تائية مناعية خاصة بالفيروس، وشكلت هذه الخلايا مناعة متقاطعة ضد فيروس كورونا المسبب لـ"كوفيد- 19".

واختبر الفريق البحثي أيضاً أفراداً أصحاء غير مصابين وعثروا على الخلايا التائية المناعية الخاصة بالفيروس المسبب لـ"كوفيد- 19"، في أكثر من 50% من هذه الحالات، و قد يكون سبب ذلك هو المناعة المتفاعلة التي تمَّ الحصول عليها من التعرّض لفيروسات كورونا الأخرى، مثل تلك التي تسبب نزلات البرد.

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads