رئيس التحرير
عصام عثمان
 
ads
ياسمين الموجى
ياسمين الموجى

قمة جنيف .. والشرق الاوسط

الأربعاء 16/يونيو/2021 - 04:58 م
قمة جنيف .. والشرق


يترقب العالم قمة بين قطبين من اقوى القوى الاقتصادية والعسكرية على مستوى العالم .. وهى قمة جنيف فى ١٦ يونيو ٢٠٢١ .. حيث شهدت العلاقات بين القطبين توترا كبيرا بعد تبادل طرد الدبلوماسيين فى عدة قضايا متبادلة ... حيث ادرجت روسيا مؤخرا الولايات المتحدة على قائمتها الرسمية من الدول الغير صديقة .. وكذلك اقامت الولايات المتحدة عدة عقوبات على كبار المسئولين فى ما يعرف بقضية القرم فى اوكرانيا عام ٢٠١٤ .. فقد صرحت روسيا انها تسعى الى وضع واحترام الخطوط الحمراء بين البلدين وذلك هو الهدف الاكبر جدوى على حد تعبيرها .. من جانبها تشعر الولايات المتحدة بالقلق حيال روسيا حيث قالت فى تصريح لها (اذا لم يتحدثوا فستصبح روسيا اكثر غموضا وصعوبة فالتنبوء بفعلها) وكذلك على هامش المنتدى الاقتصادي هذا الشهر بمدينة بطرسبرغ قالت نقلا عن رويترز ان امريكا تريد احتواء التنمية الروسية وايضا اتهام الولايات المتحدة نقلا عن كورتونوف ووصفه على حد تعبيره انها خصم لا يتمنى الخير لها على حد تعبيره وهو ما يزعج روسيا ... وكذلك تبادل اتهاما روسيا للولايات المتحدة بازدواجية المعايير ... عزيزى القارىء وفى ظل هذه الاتهامات الملتهبة المتبادلة لك ان تتخيل .. وجود شعوب مصيرها مرتبط بتلك العلاقات وتتأثر تأثيرا مباشرا بهذه التوترات .. علما بأن روسيا وشعبها من الشعوب التى استطاعت تحمل المجاعة واشد انواع الحصار وقد اثبتت ذلك فى الحرب العالمية الثانية وتمثلت فى قصة صمود مدينة لينيجراد (العاصمة الثقافية الروسية) و التى صمد حوالى ٣ ملايين شخص امام هتلر حوالى ٩٠٠ يوم فى واحدة من اقوى الحروب التى شهدتها الحرب العالمية حتى خلدت قصة اقوى قصة صمود فالتاريخ .. حتى اطلق عليها المدينة التى رفضت ان تخضع ..
فلك ان تتخيل عزيزى القارىء مدى صعوبة تلك المفاوضات .. ومدى تأثر الشعوب ومصالحهم بين قطبيين عنيدين .. يأبى كل منهم التنازل او الخضوع ...فبعد ان قراءت هذا التاريخ الاكثر عدائية ..فهل سيعود السفير الروسى الى واشنطن كبداية لعودة التعاون بين البلدين ..وتكون تمهيدا لعودة العلاقات بين البلدين .. وترى هل سيتأثر الشرق الاوسط بهذه المفاوضات بنجاحها ..
ام انها ستكون بمثابة مجرد هدنة فالحروب الدبلوماسية بين البلدين ..

إرسل لصديق

هل توافق على اخذ لقاح كورونا

هل توافق على اخذ لقاح كورونا
ads
ads