الوسيلة : القمة المصرية.. الزمالك يسترجع الانتصارات والأهلي يحول الثبات الليلة (طباعة)
القمة المصرية.. الزمالك يسترجع الانتصارات والأهلي يحول الثبات الليلة
آخر تحديث: السبت 22/08/2020 09:23 ص أحمد سامي
القمة المصرية.. الزمالك
تتجدد القمة في مصر من جديد بين الأهلي والزمالك بعد غياب طويل في مسابقة الدوري على استاد القاهرة ضمن الجولة 21 في البطولة.

مباراة الدور الأول كان مقدراً لها أن تقام في فبراير الماضي لكن الزمالك انسحب من اللقاء حتى لا يتم إرهاق الفريق قبل مواجهة الترجي في ربع نهائي دوري الأبطال.

وتعود أخر قمة في الملعب ببطولة الدوري إلى 28 يوليو 2019 عندما استضاف برج العرب مباراة الدور الثاني بالموسم الماضي والتي انتهت بفوز الأهلي (1-0).

ولا تختلف قمة اليوم عن قمة يوليو 2019 كثيراً، حيث خاض الفريقين القمة الأخيرة بلا هدف بعد تتويج الأهلي رسمياً، وفي الوقت الحالي يبتعد الزمالك بفارق 20 نقطة عن القمة (مع خصم 3 نقاط بنهاية الموسم).

وصرح رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور أنه لا يريد بطولة الدوري المصري ويتعامل معها على أنها مباريات إعدادية لبطولة دوري الأبطال.

على الجهة الأخرى لن يتأثر الأهلي كثيراً حتى لو تعرض للهزيمة وسيظل مسيطراً على القمة منفرداً بفارق كبير عن أقرب ملاحقيه، وهو ما يقلل من أهمية المباراة لدى الفريقين.

لكن مجد مباريات القمة الذي يسعى إليه كل اللاعبون منذ عشرات السنين يظل هو الدافع الأول أمام الأهلي والزمالك لتحقيق فوز وعرض طيب لإسعاد الجماهير المتعطشة لدفعة معنوية كبيرة قبل صدامات نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

الأهلي يواجه أزمة لغياب عدد من نجوم الفريق خاصة في مركز الجناح الهجومي، بينما يخوض الزمالك المباراة بقائمة شبه مكتملة باستثناء غياب شيكابالا وإمام عاشور وعبد الله جمعة للإيقاف.

وستقام المباراة كما المعتاد في السنوات الأخيرة بدون جماهير في عرض صامت في المدرجات يختلف تماماً عن صخب الأهداف والمتعة الحاضرة دائماً في الملعب بين الأحمر والأبيض.